Archive for أكتوبر, 2011

لقاء مع لوحة في يوم ممطر

الجمعة, أكتوبر 28th, 2011

The Celebration – by Yuri Trembler .

قبل أشهر وفي يوم كانت الأمطار به غزيرة جداً اخترنا أنا وبعض أفراد عائلتي المشي قرابة الساعة تحت المطر و مظلاتنا فقدت دورها تماماً فغزارته كانت أقوى بكثير ومع أن كل شيء فينا تبلل كلياً كنا نحاول أن نستمتع بتلك اللحظات، شعرنا بالجوع في وقت مبكر – قبل حتى أن يحين موعد الغداء – وقررنا التوقف للجلوس في أحد المطاعم المصطفة على ذلك الشارع الرمادي الذي بدا أكثر كآبة بالنسبة لي مع المطر ، شدتني لوحة ما على أحد الحوائط في المكان وحينما بدأت اتأملها قرر الجميع الخروج حيث لم يعجبهم ما يقدم من الأطباق ، تعلقت بتلك اللوحة و فكرت بها كثيراً أحببت الأسلوب الذي يبدو به الناس فيها متشابهون وغير متشابهون يختلطون بما حولهم بطريقة هندسية منظمة وعشوائية في ذات الوقت تخيلتها وعاء تعجن فيه كل الأرواح بمشاعرها العالية و حساسيتها المفرطة و كل الجمادات التي قدر لها الحياة بيننا بلا حراك وبلا صوت بلا دموع أو ضحك ، هذا الأسلوب الذي جمع بين الحيوية و الصلابة كأخوة لا نستطيع التفريق بينهما الهمني في ذلك اليوم وحتى هذه اللحظة ، لم يكتب لي تأملها جيداً في ذلك المكان وذلك الوقت ومن حسن الحظ أني وجدتها يوم أمس لأستعيد هذه المشاعر وهذه الذكريات .

 

*ملاحظة مهمة :
بعض لوحات الفنان تباع لدى متجر ايكيا .

*ملاحظة غير مهمة :
من يعرفني جيداً يعرف أني من الأشخاص الذين لايحتملون مشاعر الجوع لذلك أنا الأكثر توقفاً لشراء الطعام و أنا الأكثر تخلفاً عن الجلوس إلى الوجبات الرئيسية في موعدها .

سمكة عمرها ١٢ سنة

الخميس, أكتوبر 27th, 2011

في عام ١٩٩٩ وصلتني هدية من صديقتي عبارة عن علبة خزفية بشكل سمكة ملونة عاشت معي منذ ذلك الحين حتى يوم الثلاثاء الماضي وهو اليوم الذي قدر فيه أن تنكسر ، لأكون صريحة لم أحب فيها سوى أنها هدية من صديقتي و اعتدت عليها لوجودها بجانبي كل هذه السنوات ، ملامحها عموماً لم تكن تعنيني ولم تؤثر بي أو تلفت نظري لكن أثناء تكدر مزاجي تتملكني بعض المشاعر الطفولية مثل ( ابتسامتها باردة واتساع عينيها مستفز .. يا إلهي بقيت معي كل هذه السنوات و لا تبدل ابتسامتها لحزني / غضبي / توتري / سهري  ) ، هذا الشعور يرسخ لدي من جهة أخرى فكرة أني أحب في كل شيء حولي غموضه و عدم وضوح مشاعره أغرم به حينما لا أستطيع تحديد هل هو حزين فعلاً أو سعيد ؟ هل يتفاعل معي ؟ أو لا يهمه أمري ؟ أحب الألغاز هذه رغم صعوبتها في الكثير من الأحيان  ، توقعت أن افقدها منذ وقت طويل وتوقعت أن تنكسر أمامي تحديداً وحدث كل شيء بالطريقة التي تخيلتها ، لم تهن العشرة علي رفضت أن يجمع قطعها أي شخص آخر .. وظلت مبتسمة !

الاستسلام للذبول

الخميس, أكتوبر 27th, 2011

أبيض و أحمر

الجمعة, أكتوبر 21st, 2011

وصلتني هذه الأزهار يوم أمس من انسانة لا أعرف ما اسمها ولا أظنها تعرف اسمي ، وصلتني هذه الأزهار لتقول لي أن الحياة جميلة بمن هم عليها و أن العطاء يصبح أجمل حينما نعطي من نعرف ومن لا نعرف وصلتني لتقول أن الأبيض الصافي و الأحمر الداكن -رغم اختلافهما- حينما يجلسان جنباً إلى جنب ينعم كل منهما بميزات الآخر فيسعدان و تسعد حياتهما ، وصلتني لأقول شكراً من قلبي .

النهاية

الثلاثاء, أكتوبر 11th, 2011

 

في حياتنا تسير بعض الأمور كما لم نتوقع من قبل و كما لم نخطط ، تتصادم مع تصوراتنا لتخلف أثراً مؤذي رغم ادراكنا بأن كل شيء دون في كتاب قبل حتى أن نخرج إلى الدنيا لكن هذا الشعور وكما أعتقد ناتج عن طبيعة غُرست في النفس ، يختلف تفاعلنا نحن كبشر مع أي أمر يحدث فتارة نكون متشوقين له ساعين لتحقيقه وكماله و تارة نبتعد بعيداً جداً عنه نتحاشاه و نخشى مراحله ومن الغريب أن نملك داخلنا كل تلك المشاعر ازاء أمر واحد وهو بالنسبة لي غريب و مألوف بسبب تكرره ، كل مايحدث في حياتنا له بداية قد نشترك في رسمها لكن نهايتها ليست بيدينا ، في هذا الوقت أشعر أن النهايات في حياتنا تشبه أحياناً نهايات أفلام السينما غير متوقعه حينما نتوقعها سعيدة حينما نظن أنها ستصبح حزينة هادئه بعد كم كبير من الصخب أو صاخبة بعد وقت طويل … طويل جداً من الهدوء ، قد تتغير نظرتي بعد حين لكن هذا ما أشعر به منذ أيام .

* الصورة ملتقطة من نهاية فيلم غروب وشروق .